واشنطن تعاقب شركة صينية تعاملت مع فنزويلا

الخميس, 03 كانون1/ديسمبر 2020 15:23

فرضت الولايات المتحدة، الإثنين، عقوبات استهدفت الشركة الوطنية الصينية لاستيراد وتصدير الإلكترونيات بسبب تعاملات تجارية تربطها مع فنزويلا.

 

وأكدت وزارة الخزانة الأمريكية، في بيان، أنها "أصدرت ترخيصا يسمح بإنهاء التعاملات مع الشركة الصينية في موعد أقصاه 14 يناير/ كانون الثاني المقبل".

 

وأوضح البيان أن "العقوبات التي فرضت على الشركة الصينية جاءت بسبب دعم الجهود في فنزويلا الرامية إلى تقييد خدمة الإنترنت، وإجراء المراقبة الرقمية، والعمليات الإلكترونية ضد المعارضين السياسيين".

 

وتشهد فنزويلا، توترا منذ 23 يناير/ كانون الأول الماضي، إثر إعلان رئيس البرلمان زعيم المعارضة خوان غوايدو، "أحقيته" بتولي الرئاسة مؤقتا إلى حين إجراء انتخابات جديدة.

 

وسرعان ما اعترف الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، بـ"غوايدو"، رئيسا انتقاليا لفنزويلا، وتبعته كندا ودول من أمريكا اللاتينية وأوروبا.

 

في المقابل، أيدت بلدان بينها روسيا وتركيا والمكسيك وبوليفيا شرعية الرئيس الحالي نيكولاس مادورو، الذي أدى في 10 يناير/ كانون الثاني الماضي، اليمين الدستورية رئيسا لفترة جديدة من 6 سنوات.

 

وعلى خلفية الأزمة، أعلن مادورو قطع العلاقات الدبلوماسية مع الولايات المتحدة، واتهمها بتدبير محاولة انقلاب ضده، وأمهل الدبلوماسيين الأمريكيين 72 ساعة لمغادرة البلاد.


https://www.aa.com.tr/

قراءة 796 مرات
قيم الموضوع
(0 أصوات)
موسومة تحت

البنود ذات الصلة (بواسطة علامة)